اخلى القضاء الايراني سبيل “حسين فريدون” شقيق رئيس الجمهورية، بعد تقديم كفالة مالية.

وافادت مراسلة برس شيعة ان المحكمة وافقت على كفالة مالية قدمها  ممثل “حسين فريدون” الذي حصل على حكم اخلاء سبيله، وعدم عودته الى السجن من المستشفى الذي ادخل اليه يوم امس الاثنين اثر اصابته بانهيار عصبي اثناء التحقيق.
وكان المتحدث باسم السلطة القضائية “غلام حسين محسني ايجئي” قد اعلن يوم الاحد، انه تم توقيف شقيق رئيس الجمهورية بسبب ارتكابه مخالفات مالية.
وما زال “حسين فريدون” راقدا في احدى المستشفيات الخاصة بطهران على ان يحضر الى جلسة التحقيق بعد تحسن صحته.