أعلن مساعد وزير النفط الإيراني عباس كاظمي عن بدء عملية إنشاء انبوب نفط بين ايران والعراق مما يقلص حجم تردد ناقلات النفط بين البلدين وبالتالي تقليل حجم الخسائر والأخطار أثناء نقل البترول من والى العراق.

 أن عباس كاظمي قال في جلسة مع مدراء خطوط الأنابيب أن مشروع نقل النفط بين ايران والعراق هو من المشاريع الكبيرة في البرامج السادسة للتنمية مشيرا الى ضرورة توسيع خطوط أنابيب النفط الإيرانية ذلك أن “زيادة صادراتنا النفطية ومشتقاتها يحتم علينا إتخاذ هكذا إجراءات حيوية والتي ستعود بالنفع الكثير الى بلدنا ومستقبله”.

وتابع عباس كاظمي أن إنشاء انبوب لنقل البترول من مدينة آبادان الإيرانية الى محافظة البصرة العراقية قيد التنفيذ في الوقت الراهن وإن هذا المشروع سيساعد البلدين على تطوير إنتاجهم في قطاع البترول مضيفا أن لهذا الأنبوب بالإضافة الى عائداته الإقتصادية فوائد بيئية كثيرة.

وذكر كاظمي مساعد وزير النفط الإيراني أن القيام بهذا الأمر سيخفض من عدد ناقلات النفط التي تتردد بين البلدين وتبعا لذلك ستقل حجم الخسائر والأخطار في الطرق.