اعلن المدير التنفيذي لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” (منظمة مراقبة حقوق الانسان) ان 41 بالمئة من الذين اعدموا في السعودية حكم عليهم بسبب نشاطاتهم السياسية.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان المدير التنفيذي لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” “كينيث روث” قال في تغريدة على حسابه الخاص بموقع تويتر : ان 41 بالمئة من الاشخاص الذين اعدموا في السعودية عام 2017 كانت بسبب ارتكابهم جرائم لا تتسم بالعنف مثل المشاركة في الاحتجاجات السياسية.
وكان المدير التنفيذي لمنظمة مراقبة حقوق الإنسان، اكد في وقت سابق ان السعودية هي الاولى عالميا من حيث التغريدات المؤيدة لتنظيم داعش الارهابي.
وقال روث في تغريدة له يوم 10 يونيو /حزيران 2017: في حين تدعي ادارة الرئيس الاميركي دونالد ترمب بان قطر تؤيد الارهاب فإن الاحصائيات الخاصة بالتغريدات المؤيدة لداعش تظهر ان السعودية في مقدمة الدول التي تنشر فيها اكثر التغريدات المؤيدة لداعش، وتأتي بعدها سوريا والعراق بالمرتبتين الثانية والثلاثة على مستوى العالم./انتهى/