فشلت السعودية في اصدار قرار مناهض للجمهورية الاسلامية الايرانية ، وذلك في المؤتمر الوزاري الاخير لمنظمة التعاون الاسلامية الذي عقد بندية ابيدجان عاصمة ساحل العاج.

وافادت برس شيعة ان الدورة الـ 44 لمجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الاسلامي التي عقدت في ابيدجان، وذلك تحت شعار “دورة الشباب والسلم والتنمية في عالم متضامن”، قد فشل في اصدار بيان ختامي بسبب الخلافات بين الدول الاعضاء.
واوضح وزراء الخارجية ورؤساء الوفود المشاركة في هذا الاجتماع وجهات نظرهم حول التطورات الاقليمية ومكافحة الارهاب والتطرف ودور الشباب في تنمية المجتمعات الاسلامية.
واشار رئيس الوفد الايراني والمدير العام للشؤون السياسية والامن الدولي بوزارة الخارجية “غلام حسين دهقاني” الى محاولة احدى الدول الاعضاء لادراج مواضيع خارج جدول الاعمال، قائلا: ان الدول الاسلامية تعتبر بيان الرياض يتعارض مع روح ومبادئ ميثاق منظمة التعاون الاسلامي الذي يؤكد على السعي من اجل التضامن والاتحاد بين الدول الاسلامية، وحل القضايا والتحديات التي تواجه الامة الاسلامية.
يتبع…………../