أكد المتحدث الرسمي بإسم الخارجية الإيرانية “بهرام قاسمي” اليوم الثلاثاء وردا على تصريحات وزير الدفاع الأميركي “جيمس ماتيس” أن جذر الإرهاب والتطرف يكمن في سياسات الإدراة الأميركية ودعمها للأنظمة الراعية للإرهاب.

وأفادت برس شيعة أن المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإيرانية انتقد التصريحات التدخلية والمزاعم الفارغة لوزير الدفاع الأميركي مشددا على ان الارهاب والتطرف الذي يعشش في المنطقة والعالم تعود جذوره لسياسات الأميركية المتهورة في دعمها للانظمة الراعية للارهاب واراقة الدماء في المنطقة وهي الكيان الصهيوني./يتبع/