خرج أبناء الشعب العراقي، في كافة محافظات البلاد، للاحتفال بالنصر على تنظيم “داعش” الإرهابي واقتلاعه من كامل مدينة الموصل، مساء أمس الإثنين، بعد اعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، بيان النصر.

وقالت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، في بيان، “ابتهاجا بالنصر العظيم بتحرير مدينة الموصل “مركز نينوى شمال البلاد”، وجه رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي بتعطيل الدوام الرسمي ليوم غد الثلاثاء الموافق 11 تموز، ومن نصر إلى نصر”.

وشارك في الاحتفالات، آلاف العراقيين في كل محافظة، ومنها في قلب بغداد قرب نصب الحرية الشهير، يقام حاليا ً حفل موسيقي وطني كبير زينه المحتفلون بالمئات من الأعلام “العراقي العراقي”.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، اعلن مساء الاثنين، بيان النصر وتحرير الموصل من مقر عمليات جهاز مكافحة الإرهاب في المدينة.

وقال العبادي، في كلمة له عبر التليفزيون العراقي، إن النصر في الموصل تم بتخطيط وإنجاز وتنفيذ عراقي، ومن حق العراقيين الافتخار بهذا الإنجاز.

وأضاف العبادي، في البيان، الذي بث مقتطف منه عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وتابعته مراسلتنا في العراق، “أن الأبطال والشهداء والجرحى سيكونون في قلوبنا وعقولنا ولن ننسى هذا الدَين أبدا، وتحية لعوائلهم أبدا، ولا ننسى أن نهنئ المرجعية والسيد السيستاني والفتوى، والأبطال من كل صنوف القوات المنتصرة.”/انتهى/