أعلن وزير العدل القطري حسن بن لحدان الحسن المهندي أن وزارته بصدد اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة لملاحقة ومتابعة المسيئين لقطر.

وقال المهندي اليوم الأحد، إن قطر تعرضت “قبل قرار الحصار، وأثناء الأزمة لحملة ممنهجة وظالمة، أخذت مختلف الأوجه، للإساءة إلى قطر ورموزها، وهي إساءات موثقة، لن تفلت من يد القانون”.

وأكد أن الدولة “لن تتوانى عن اتخاذ كل ما يلزم من ترتيبات قانونية تحفظ لها أمنها واستقرارها وحقوق مواطنيها والمقيمين على أرضها، وستتخذ كافة الإجراءات المناسبة لهذا الغرض، داخليا وخارجيا”.

وأشار إلى تشكيل لجنة المطالبة بالتعويضات عن الضرر من “الحصار” المفروض على قطر، والتي ستتابع كل حالة، مهما كانت درجة الضرر.