اعلنت الشركة القطرية لإدارة الموانئ، إنها أطلقت خمسة خطوط ملاحية مباشرة بين ميناء حمد وعدد من الموانئ في المنطقة وخارجها، في أقل من 20 يوماً منذ بدء الازمة الخليجية.

ونقلت وكالة “الاناضول” عن الشركة، قولها إن “الخطوط الجديدة تساهم في توفير حلول سريعة ومضمونة للمصدرين والموردين من مختلف أنحاء العالم”.

وأضافت أن “إطلاق الخطوط الجديدة يهدف إلى ضمان عدم تأثر حركة السفن والملاحة البحرية والشحن، في الدولة، بالإجراءات التي اتخذتها بعض الدول المجاورة”.

وأشارت الى أن “الخطوط الجديدة تربط ميناء حمد بموانئ صحار وصلالة، العمانيين، وإزميرالتركي، ونافا شيفا الهندي”، دون أن يشير إلى الخامس.

ودشّنت الدوحة ميناء حمد نهاية العام الماضي، ويعد أحد أكبر الموانئ البحرية في منطقة الخليج الفارسي.

وفي 5 حزيران الماضي، قطعت دول السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر، بدعوى “دعمها للإرهاب”، فيما نفت الدوحة هذا الامر، معتبرة أنها تواجه “حملة افتراءات وأكاذيب تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني”، بحسب الحكومة القطرية.

وحسب بيانات الدول الأربعة، فإن قرار مقاطعة قطر يشمل إغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية، ومنع العبور في الأراضي والأجواء والمياه الإقليمية لتلك الدول، والبدء بالإجراءات القانونية الفورية للتفاهم مع الدول الشقيقة والشركات الدولية لتطبيق ذات الإجراءات.انتهى/