أكد وفد جمهورية إيران الإسلامية أن تقارير لجنة تقصي الحقائق حول حادثة خان شيخون في سوريا يكتنفه الغموض معربا في نفس الوقت عن أمله في إزالة الغموض الذي تنطوي عليه التقارير.

وأفادت برس شيعة أن المجلس التنفيذي لمنظمة حظر انتشار الاسلحة الكيمياوية (OPCW) عقد اليوم السبت اجتماعا طارئا لدراسة تقارير لجنة التقصي التابعة لها بشأن استخدام السلاح الكيمياوي في منطقة خان شيخون وام حوش بسوريا.

وأكد وفد الجمهورية الإسلامية خلال الاجتماع في لاهاي أن تقرير لجنة تقصي الحقائق بشان حادثة خان شيخون يشوبها الغموض في المصادر وطريقة تلقي المعلومات واخذ العينات وعدم اجراء التفتيش لمكان الحادث، معربا امله بازالة نقاط الغموض هذه.

واضاف : على رغم ان الحكومة السورية اعلنت منذ بداية الحادث عن استعداها للتعاون التام مع الامانة التقنية لمنظمة حظر انتشار الاسلحة الكيمياوية بهدف ايفاد لجنة تقصي حقائق الى خان شيخون وقاعدة الشعيرات الجوية وجمع المعلومات اللازمة،وأعرب عن أسفه في أن بعض الدول حالت دون إيفاد اللجنة حيث تمت الاستفادة من معلومات وعينات غير مباشرة./انتهى/