أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن الهجمات التي وقعت بسيناء في مصر.

وأكد التنظيم الإرهابي في بيان أنه” مسؤول عن الهجمات التي وقعت بسيارات ملغومة على نقاط تابعة للجيش المصري في سيناء”.

يُشار الى أن 23 جنديا على الأقل لقوا مصرعهم، وأصيب 26 آخرون في الهجوم الذي شن بسيارتين ملغومتين على نقطتي تفتيش عسكريتين جنوبي بلدة رفح.

المصدر: سبوتنيك