أكد قائد القوة البحرية لحرس الثورة الإسلامية الايرانية الأميرال علي فدوي أن أميركا تصورت بانها تستطيع ان تحقق أهدافها عبر مبادرتها المباشرة للدخول في الحرب إلا أنها أعلنت عن عجزها غضون ثلاثة أشهر في مواجهة الزوارق السريعة الإيرانية وذلك في الدفاع المقدس.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن قائد القوة البحرية لحرس الثورة الإسلامية الايرانية شدد خلال كلمة له اليوم الأربعاء على أنه لا يتجرأ أحدا في العالم ان ينظر بسوء الى السفن الايرانية كاشفا ان نحو 97 عوامة تابعة لحرس الثورة الاسلامية تتواجد على مدار الساعة في مياه الخليج الفارسي ومضيق هرمز.

وصرح بانه بفضل انتصار الثورة الاسلامية  وشهداء  الدفاع المقدس (1980-1988)   فان البحارة الايرانيين  يتمتعون بافضل الاوضاع  الامنية التي يتم تصورها  من اجل التنقل والملاحة.

وقال الأميرال فدوي انه لا يتجرأ  أحدا في العالم  ان ينظر بسوء  الى السفن الايرانية  محذرا  من ادنى انتهاك للسفن  الايرانية مما سيلحق بالمعتدين  أخطارا كبيرة جدا.

وأشار الى ان منظمة الموانئ والملاحة  بامكانها ان  تمارس سيادتها  في البحار  مبينا  ان97 عوامة تابعة لحرس الثورة الاسلامية  تتواجد في مياه الخليج الفارسي ومضيق هرمز على مدار الساعة  اضافة الى ذلك هناك عدد كبير من  عوامات  القوة البحرية للجيش  تتواجد في بحر عمان  بحيث بامكان  البحارة ممارسة نشاطاتهم  باطمئنان كامل في كافة المجالات./انتهى/