اجتمع مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية في مفاوضات استانا حسين جابري انصاري، مع المبعوث الأممي في الشأن السوري استيفان دي ميستورا وبحث معه حول تثبيت الهدنة ووقف العنف لتمهيد السلام في سوريا.

وأفادت وكالة برس شيعة أن جابري انصاري ودي ميستورا بحثا اليوم الثلاثاء 4 يوليو/تموز خلال اللقاء الذي جرى اليوم الثلاثاء في استانا العاصمة الكازاخستانية، اخر مستجدات اجتماعات جنيف واستانا حول المفاوضات السورية – السورية وتثبيت الهدنة ووقف العنف لتمهيد السلام في سوريا.

وأكد جابري انصاري ودي ميستورا على ان مفاوضات استانا وجنيف تكملان احدهما الاخر.

وأكد المفاوض الايراني في اجتماع استانا، على دور الأمم المتحدة في مجال تقديم المساعدات الفنية والتوصل الى اتفاق حول مناطق تخفيف التوتر وتقديم الدعم للمفاوضات السورية بهدف انطلاق المصالحة الوطنية.

بدوره أعلن دي ميستورا ، دعم وحماية الأمم المتحدة لجهود ايران وروسيا وتركيا المشتركة في اطار مفاوضات استانا داعيا الى تعزيز دور الجمهورية الاسلامية الايرانية في دعم جهود الأمم المتحدة في اطار مفاوضات جنيف.

كما اشار الطرفان الى اهمية الاسراع بتقديم المساعدات الانسانية الى الشعب السوري، وبحثا المقترحات الجديدة في هذا المجال.

وقد انطلقت اليوم الثلاثاء، 4 يوليو/تموز، أعمال الجولة الخامسة من المفاوضات السورية في العاصمة الكازاخستانية أستانا، بعد وصول كل الوفود المشاركة في الاجتماعات المقررة اليوم وغدا./انتهى/