أشار مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الأوروبية والأميركية “مجيد تخت روانجي” الى خروقات أميركا بشان الاتفاق النووي مؤكدا ان طهران لا يمكنها تجاهل التوجه الأميركي في هذا الخصوص.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الأمين العامة لوزارة الشؤون الخارجية في أوروبا وفرنسا “كريستين الماسة”توجه صباح اليوم الاثنين إلى طهران للمشاركة في الجولة الثالية من المحادثات السياسية لمساعدي وزراء خارجية البلدين.

والتقى الماسة بمساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الأوروبية والأميركية حيث بحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الثنائية وتوسيعها فيما بينهما.

وأكد تخت روانجي على ان العمل بمفاد الاتفاق النووي مسؤولية مشتركة لجميع الأطراف المشاركة فيه مشددا في نفس الوقت على التزام الجمهورية الاسلامية بجميع تعهداتها وقال ان طهران تتوقع وترى من الطبيعي ان يلتزم الجانب الاخر بتعهداته فيما يخص الاتفاق النووي.

وفي سياق منفصل أعرب المسؤول الايراني عن ادانته الشديدة لاستضافة باريس للمجاميع الارهابية (منظمة مجاهدي خلق الإرهابية، حيث اجتمعت في باريس أول أمس)./انتهى/