صرح الأمين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش بالنيابة عن واشنطن إن على الحكومة السورية أخذ تحذيرات ترامب بجدية وعلى المسؤولين في سوري الإصغاء لهذه التحذيرات.

وأفادت برس شيعة أن الأمين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش وصف تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للحكومة السورية  بالجدية ومن الجدير الإصغاء إليها.

وجاء تعليق غوتيريش على التصريحات الامريكية عقب سؤال صحفي وجه له حول رأيه بهذه التصريحات قائلا “أنا أعتقد أن التحذير كان جدياً. وأعتقد أنه يجب الاستماع للتحذيرات الجدية”.

وكانت قد أعلنت واشنطن يوم الإثنين إن رصد استعدادات محتملة لنظام الأسد لشن هجوم آخر بالأسلحة الكيماوية سيؤدي على الأرجح إلى قتل جماعي لمدنيين بينهم أطفال أبرياء، متوعدةً الحكومة السورية بأنها ستدفع وجيشها ثمناً باهظاً جداً إذا ما نفذ مجزرة جماعية أخرى عبر هجوم بالأسلحة الكيماوية.

الجدير بالذكر أن الأمين العام للامم المتحدة أنحاز في تصريحاته إلى الولايات المتحدة دون وجود دليل على استخدام الحكومة السورية للاسلحة الكيمائية ومع رفض الولايات المتحدة لإرسال لجنة تقصي حقائق دولية. /انتهى/.