أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الإثنين، أن الولايات المتحدة تحمي الجماعات “الإرهابية” مثل “جبهة النصرة” في سوريا من القصف.

وبحسب وكالة “سبوتنيك” قال لافروف، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإثيوبي: إن رعاية الولايات المتحدة للإرهابيين قد ظهرت في الفترة الأخيرة، حيث تحمي جبهة “فتح الشام”، (النصرة) سابقا، من القصف الجوي.

وأكد لافروف أن هذا يخالف جميع المواثيق والقوانين الدولية، داعيا إلى ضرورة التخلص من المعايير المزدوجة والأفكار غير الواضحة فيما يخص محاربة الإرهاب.

وحول الوضع الميداني في سوريا، قال لافروف إنه تم تسجيل تراجع ملحوظ لمستويات العنف منذ الإعلان عن إقامة مناطق تخفيف التوتر.

وأشار لافروف إلى أنه يتم مراقبة عملية وقف إطلاق النار وإيصال المساعدات الإنسانية وعودة السكان إلى مناطقهم بدون أي معوقات.

وأعرب لافروف عن أمله في أن تساعد الجولة القادمة من محادثات “أستانا” في حل الأزمة السورية، والمساعدة في دفع مفاوضات جنيف حول سوريا والتي تجري بوساطة أممية./انتهى/