طالبت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة سامنثا باور بالإفراج عن الامين العام لجمعية الوفاق البحرينية الشيخ علي سلمان.

واعتبرت باور أن مضاعفة العقوبة على الشيخ سلمان، هي مضاعفةٌ للقمع في البحرين واصفة تشديد الحكم بحق الشيخ سلمان الى تسع سنوات بالضربة للتوافق السياسي وحرية التعبير، ودعت باور النظام البحريني الى الكف عن معاقبةِ الاصوات الناقدة.

وقد أدانت منظمة هيومن رايتس ووتش الخميس قرار محكمة استئناف البحرين تشديد عقوبة السجن بحق زعيم المعارضة، ووصفت محاكمته بانها “صورية”.

وشددت محكمة الاستئناف الاثنين الحكم بسجن الشيخ علي سلمان الامين العام لجمعية الوفاق، ليصبح تسع سنوات بدلا من اربع.

وكان القضاء اصدر في حزيران/ يونيو 2015 حكما بسجن سلمان اربعة اعوام، لادانته بتهم “التحريض علانية على بغض طائفة من الناس بما من شأنه اضطراب السلم العام والتحريض علانية على عدم الانقياد للقوانين وتحسين امور تشكل جرائم”، و”اهانة هيئة نظامية” هي وزارة الداخلية (حسب القضاء البحريني).