اكد المرجع الديني آية الله عبدالله جوادي آملي إن خيار ايران على الطاولة هو القرآن الكريم مشددا على ضرورة العمل به من أجل تحقيق الانتصار على الاعداء.

وقال آية الله عبدالله جوادي آملي ، في كلمة ألقاها يوم الاربعاء على هامش درس تفسير القرآن الكريم في مدينة قم المقدسة / وسط /، انه ينبغي العمل بالآية الكريمة (اشداء على الكفار) ازاء الاجانب حتى يتبين لهم ان المسلمين كالجبل الاشم ولايطمع أحد بالتغلغل بين صفوفهم وأنهم قادرون على تحقيق النصر في ساحة الحرب.

واضاف، انه ينبغي ان يشعر الجميع بكمالنا وعظمتنا وان لايستطيع أحد التغلغل بين صفوفنا وان نعتمد الاستقلال والقوة وهذا المنطق يثمر عن التصدي للتغلغل والاعتماد على الذات.

واكد على ضرورة ان ترد الجامعات والحوزات العلمية على الشبهات حيث ان العلم والعقل يتم تأمينهما عبر الحوزة والجامعة كما ان الاسلحة تؤمن عبر الحرس الثوري والجيش.

وفي سياق آخر اشار الى خطة الاقتصاد المقاوم مؤكدا على ضرورة الحد من تهريب السلع من اجل انجاح هذا المشروع وكذلك اصلاح النظام المصرفي في البلاد.