أقدم مجهول على رمي قنبلة مولوتوف داخل مطعم في العاصمة الفرنسية باريس مما أدى إلى جرح اثنا عشر شخصاً بحروق خطيرة.

وأفادت برس شيعة نقلاً عن وكالة الأنباء الفرنسية أن اثنا عشر شخصاً أصيبوا بحروق خطيرة يوم الأحد، عندما ألقى مجهول قنبلة مولوتوف داخل مطعم في العاصمة الفرنسية باريس، حيث تم نقل الضحايا إلى أحد المستشفيات القريبة بطائرة مروحية.

وتسبب الدخان الكثيف في إعاقة مهمة رجال الانقاذ في البحث داخل المبنى الواقع في ضاحية اوبرفيليرز الشمالية، عن المزيد من الضحايا.

يذكر أن فرنسا تعاني منذ سنتين من هجمات إرهابية أوقعت حتى الآن أكثر من 230 قتيلا. /انتهى/