اعتبر رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني أن أمريكا هي داعش دولي مؤكدا أن مواقع العملية الارهبية في مجلس الشورى تدل على ان الارهابيين يستهدفون الديمقراطية الدينية للشعب.

وأفادت برس شيعة أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني شارك في مراسم تشييع شهداء العملية الارهابية التي استهدفت مجلس الشورى الاسلامي وأودت بحياة 17 مواطن ايراني واصابة قرابة خمسين آخرين.

ولفت رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى اللقاء الّذي جمع الملك السعودي بالرئيس الأمريكي وقال:”لم نكن ننتظر غير هذا من السعوديين، لان حكومتهم القبلية تدعم الارهاب وتحارب الديموقراطية”.

وأضاف علي لاريجاني:”لقد وصل الأمر بأمريكا أن تقبل مبادلة الديموقراطية بالأموال حيث يقتصر عملهم اليوم على نهب أموال الدول، هم يدّعون أنهم حاولوا عزل إيران في مؤتمر الرياض، لكنهم في الواقع كانوا يأخذون مئات المليارات من الدولارات”./انتهى/