دان عالم الدين اللبناني العلامة عفيف النابلسي التفجيرات التي وقعت اليوم في طهران محملاً المسؤولية إلى الولايات المتحدة واسرائيل والسعودية في دعمهم الجماعات الإرهابية لتنفيذ مثل الاعتداءات السافرة.

وفي تصريح له، أكد أن “أعداء إيران يوفرون كل الدعم للجماعات المتطرفة كجماعة (مجاهدي خلق) لتهديد الأمن والاستقرار وإحداث الفوضى، أما عداء أميركا وإسرائيل فواضح ولا يحتاج إلى دليل يدّل عليه، ولكن المتغير الأبرز هو توّعد به محمد بن سلمان إيران مؤخراً قائلاً: إنّه سينقل المعركة إلى قلب إيران”، معتبراً أن “ترجمة أقواله بدأت على ما يبدو، ما يعني أنّ مرحلة خطيرة يمكن أن تبدأ من خلال الفوضى التي تحدثها السعودية بعد تصعيدها الحملة على قطر”.

وشدد على أن “أميركا وإسرائيل يعطيان الضوء الأخضر للسعودية لتمويل الإرهابيين في المنطقة ولشن اعتداءات داخل إيران وهو أمر سيكون له تداعيات خطيرة إذا ما استمرت هذه السياسات الحمقاء التي ستكلّف مصالح الدول الثلاث أثماناً باهظة”. /انتهى/

المصدر: وكالات