استنكر وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، العمل الارهابي الذي وقع اليوم الاربعاء بطهران، مؤكدا ان المنطقة والعالم يواجهان مشكلة الارهاب.

وأفادت برس شيعة أن محمد جواد ظريف وزير الخارجية الايرانية أعرب لدى وصوله بعد ظهر اليوم الاربعاء الى انقره، لاجراء محادثات مع المسؤولين الاتراك حول القضايا الثنائية والاقليمية وخاصة الازمة السورية، عن اسفه لوقوع الهجوم الارهابي في طهران، وقال: ان الارهاب بات مشكلة تواجهها منطقة الشرق الاوسط والعالم.

واشار وزير خارجية ايران الى ان الظروف السائدة في المنطقة سيئة للغاية من الناحية الامنية والاعمال الارهابية، شاجبا هذا العمل الارهابي الاعمى./انتهى/