توجه عدد من قادة الحرس الثوري الايراني الى مبنى مجلس الشورى الاسلامي الذ يتعرض اليوم الاربعاء الى هجوم ارهابي.

وافادت وكالة برس شيعة ان القائد العام للحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري ونائبه العميد حسين سلامي وقائد القوة البرية العميد محمد باكبور ورئيس منظمة تعبئة المستضعفين العميد غلام حسين غيب برور، حضروا الى مجلس الشورى الاسلامي صباح اليوم لدراسة ملابسات الهجوم الارهابي.
يذكر ان مجلس الشورى الاسلامي تعرض الى هجوم ارهابي من قبل عدة اشخاص اسفر عن استشهاد شهيدين و10 جرحى ، ومقتل احد المهاجمين ومحاصرة اثنين آخرين.
وتزامنا مع ذلك تعرض مرقد الامام الخميني (قدس) جنوب طهران الى هجوم ارهابي اسفر عن استشهاد عامل واصابة ثلاثة ىخرين، ومقتل ارهابي فجر نفسه بحزام ناسف، فيما تمكنت قوات الامن من قتل الارهابي الآخر قبل ان يفجر نفسه./انتهى/