انتهت قبل دقائق الجلسة العلنية لمجلس الشورى الإسلامي تحت اجراءات امنية.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن الجلسة العلنية لمجلس الشورى الإسلامي انتهت قبل دقائق حيث تخللتها عمليات إرهابية في البرلمان، ومرقد الإمام الخميني (قده)، صباح اليوم الأربعاء، والذين أسفرا عن مقتل 4 أشخاص واصابة العشرات.

وقالت وزارة الامن الإيرانية، في بيان، اليوم الأربعاء 7 يونيو/حزيران، إن “جماعات إرهابية تقف وراء هجومي البرلمان ومرقد الامام الخميني(قده)”.

وأضافت الوزارة، أن السلطات “ألقت القبض على مجموعة إرهابية اليوم قبل أن تقدم على فعل أي شيئ”.

وقالت وزارة الامن الإيرانية، إنها قامت بأحباط عملية إرهابية أخرى، وطالبت المدنيين بتجنب النقل العام.

وسقط عدد من الشهداء والجرحى بهجومين استهدفا بشكل متزامن مقر البرلمان الإيراني في طهران ومرقد الإمام الخميني (قده)، قرب العاصمة طهران.

يذكر أن هذه الجلسة قد ناقشت اسباب حادثة منجم يورت للفحم الحجري والغاء القوانين التي تتعلق بسنوات 1310 حتى 1328 حسب السنة الإيرانية (1931 حتى 1949)./انتهى/