دان أمين عام المؤتمر الدولي لدعم القضية الفلسطينية أمير حسين عبداللهيان سياسات الكهيان الصهيوني وممارساته الرامية إلى تهويد القدس المحتلة.

وأفادت وكالة برس شيعة أن عبداللهيان أكد ان نهج المقاومة ووحدة الفصائل وصمود الشعب الفلسطيني ودعم البلدان وشعوب المنطقة والضمائر الحية في العالم تجعل تحرير فلسطين امرا ممكن التحقق بفضل التوكل على الله تعالى.

وادان مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية اجتماع الصهاينة الغاصبين للقدس قرب ساحة البراق في القدس الشريف، معتبرا الزيارة الاخيرة للرئيس الاميركي الى فلسطين المحتلة قرب الذكرى السنوية الخمسين لاحتلال الجزء الشرقي للقدس الشريف من قبل الكيان الصهيوني اللاشرعي بانها تصب في سياق المخططات الوقحة الرامية لتهويد وصهينة القدس الشريف.

وشدّد أمير حسين عبداللهيان الامين العام للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية على موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية الداعم للمقاومة والشعب الفلسطيني المضطهد./انتهى/