صرح المدير العام لبنك دم الحبل السري في إيران ” مرتضى ضرابي” عن إمكانية تخزين نماذج دم الحبل السري من إقليم كردستان العراق في إيران بعد فتح مركز لتجميع هذه النماذج في إقليم كردستان وذلك للإستفادة من تكنولوجيا زرع الخلايا الجذعية في المستقبل.

اشار المدير العام لبنك دم الحبل السري في إيران الدكتر “مرتضى ضرابي” لوكالة مهر للأنباء، الى تخزين نماذج دم الحبل السري من اقليم كردستان العراق في إيران، قائلا، “بعد تاسيس مكتب خاص لتجميع نماذج دم الحبل السري في اقليم كردستان العراقي، یمکن لنا القيام بتجميع نماذج الخلايا الجذعية الموجودة في دم الحبل السري من اقليم كردستان وتخزينها في إيران”.

يذكر أن دم الحبل السري يمكن أن يوفر نفس النوع من الخلايا الجذعية (Stem Cells) التي تكون الدم والتي ينتجها النخاع العظمي(Bone Marrow) وتستخدم لعلاج الكثير من الامراض المستعصية والمزمنة.

وفي هذا السياق قال المدير العام لبنك دم الحبل السري “أن النماذج الموجودة من دماء الحبل السري يمكن زرعها لدى المصابين بأمراض ذات منشأ دموي مثل الثلاسيميا وسرطان الدم بأنواعه وفقر الدم الخلقي والشلل الدماغي”.

وأشار ضرابي الى وجود 75 الف نموذج لدم الحبل السري في البنك الخاص به في إيران، مضيفا أنه لحد الان تم زراعة هذه الخلايا عند 20 حالة مرضية من المصابين بالثلاسيميا والسرطال ونقص المناعة والشلل الدماغي.

وأضاف ضرابي أن مراكز تجميع نماذج دم الحبل السري في دول الجوار تتيح المجال لهذه الدول كي تستفيد من هذه تقنية العلمية، حيث يتم تجميع النماذج عبر المراكز الخاصة بها ويتم نقلها لإيران كي يتم تخزينها في بنك دم الحبل السري.

وأضاف ضرابي أن ايران مستعدة لنقل هذه التقنية للدول الجوار، مؤكدا على أن هذا العلم والتقنية في إيران محلية بشكل كامل./انتهى/