أبلغ وزير الخارجية المصري سامح شكري نظيره الأميركي ريكس تيلرسون أن منفذي الاعتداء الإرهابي في المنيا قد تدربوا في معسكرات للمسلحين في ليبيا، بحسب بيان السبت.

أورد البيان أن شكري أكد “توافر كافة المعلومات والأدلة على تدريب العناصر الإرهابية المتورطة في حادث المنيا الإرهابي في تلك المعسكرات”.

وقتلاكثر من 30 شخصا بينهم عدد من الأطفال، الجمعة، في الاعتداء الذي وقع في وسط مصر وأعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عنه.

ويأتي ذلك بعد أن ذكرت مصادر عسكرية مصرية، السبت، أن القوات الجوية واصلت ضرباتها ضد تجمعات للجماعات الإرهابية داخل الأراضي الليبية مساء الجمعة وحتي صباح السبت، وأن كافة عناصر القوات الجوية، عادت إلى الأراضي المصرية بسلام. وأشارت المصادر إلى أن المواقع التي استهدفتها القوات الجوية المصرية داخل مدينة درنة الليبية شملت مناطق بحي الفتائح والشركة الصينية والملعب البلدي ووادي الناقه وثانوية الشرطة ومقر اللجنة الشعبية السابق، حيث جاءت الإصابة مباشرة ومؤثرة./انتهى/