بعث رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية برقيات تهنئة الى قادة الدول الاسلامية بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل، دعاهم فيها الى تقديم صورة ناصعة عن الاسلام، ومواجهة مؤامرات الاعداء لتشويه ومحاربة الدين الاسلامي الحنيف.

وافادت وكالة برس شيعة ان الرئيس حسن روحاني اكد في برقيات التهنئة، ان جميع القادة والمفكرين وعلماء الدين في الدول الاسلامية، مدعون في هذا الشهر الفضيل والرحمة الالهية لى تبيين ونشر اهداف الدين الاسلامي الحنيف واعتماد الوسطية والاعتدال في السلوك والعمل وتقديم صورة ناصعة عن هذا الدين السمح، لمواجهة الازمات التي يفتعلها أعداء الاسلام في مجال محاربة الاسلام والاسلاموفوبيا، داعيا الى تقديم صورة الاسلام المعتدل الى العالم لايجاد عالم خال من العنف والتطرف.
وأعرب رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية عن امله بان يعم الخير والبركة الالهية في جميع الدول الاسلامية في هذا الشهر المبارك، وبالاستعانة بالباري تعالى وتظافر الجهود والوفاق والتضامن، في سياق تعزيز الاستقرار والسلام والهدوء والأمن وزرع الأمل في نفوس جميع المسلمين لبناء مستقبل أفضل والحد من آلام ومشاكل العالم الاسلامي.
وعبر الرئيس روحاني في الختام عن تمنياته بقبول الطاعات وموفور الصحة والسعادة لقادة وشعوب الدول الاسلامية./انتهى/