دان حزب الله الجريمة التي استهدفت حافلة تقل مجموعة من المدنيين الأقباط الأبرياء في المنية جنوب مصر ما أدى إلى وقوع عشرات الضحايا.

وأفادت وكالة برس شيعة ان حزب الله قال في بيان اصدره اليوم إن هذه الجريمة تضاف إلى السجل الإجرامي للعصابات القاتلة التي ترتكب جرائمها متجردة من كل إحساس إنساني وتنتهك حرمة النفس البشرية التي أمّنها الله، وتفتح كل يوم جرحاً جديداً في جسد أمتنا وفي روحها وتسيء الى الدين الحنيف وقيمه السامية.

 اضاف البيان إن حزب الله، إذ يعبّر عن عظيم ألمه لهذه الخسائر البشرية الفادحة في صفوف الأبرياء، فإنه يدعو إلى وقفة جديّة وصادقة في وجه الإرهاب المتغطي بالدين ومحاربته بشكل حاسم، فكراً وتمويلاً ودعماً وتنفيذا، كي لا يذهب العالم إلى هاوية يقوده إليها هؤلاء المجرمون. كما يتقدم حزب الله بأحر التعازي لمصر الشقيقة ولعوائل الضحايا الأبرياء، راجياً للجرحى الشفاء العاجل./انتهى/

المصدر: العلاقات الاعلامية في حزب الله