توجه امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني “علي شمخاني” إلى طهران مغادرا موسكو بعد مشاركته في اعمال المؤتمر الدولي الثامن لكبار المسؤولين الامنيين الذي نظمه مجلس الامن القومي الروسي.

وأفادت وكالة برس شيعة أن امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني “علي شمخاني” قد توجه صباح يوم الثلاثاء الى موسكو، للمشاركة في اعمال المؤتمر الدولي الثامن لكبار المسؤولين الامنيين نظمه مجلس الامن القومي الروسي.

وألقى شمخاني كلمة في هذا المؤتمر الذي حضره ممثلون عن اكثر من 70 بلدا، شرح فيها التطورات السياسية والاقتصادية في المنطقة، واستعرض استراتيجية ايران لايجاد ارضية مشتركة لمكافحة الارهاب.

و خلال استقباله مستشار رئيس وزراء باكستان للشؤون الأمنية أشار شمخاني إلى الهجمات الإرهابية الأخيرة علي الحدود الباكستانية الإيرانية وضد حرس الحدود الإيراني والتي أسفرت عن استشهاد عدد من الجنود الإيرانيين مشدداً على ضرورة زيادة الإتصالات والمباحثات بين المسؤولين السياسيين والأمنيين للبلدين وعدم السماح لدولة ثالثة لا علاقة لها بأمن المنطقة أن تعكر العلاقات الوثيقة بين إيران وباكستان.
وخلال لقائه وزير الأمن القومي الجنوب أفريقي ماهلوبو أكد أن هناك فرصا كبيرة للإرتقاء بمستوي التعاون بين البلدين في شتي المجالات.

 كما أجرى شمخاني خلال هذه الزيارة محادثات مع المسؤولين الامنيين والعسكريين الروس وبعض الوفود المشاركة الأخرى  في مؤتمر موسكو./انتهى/