تحدث مسؤول كبير في البنتاغون (وزارة الدفاع الأمريكية) عن تفاصيل أول حادث بين طيران التحالف الدولي وروسيا في سوريا.

ووقع أول حادث بين طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم “داعش” في سوريا وقوات روسية عندما قامت طائرة روسية باعتراض طائرة صهريج تابعة للتحالف، حسب الجنرال جيفري هاريغان.

وقال الجنرال هاريغان، وهو قائد القوات الجوية الأمريكية في الشرق الأوسط، للصحفيين يوم 24 مايو/أيار إن مقاتلة روسية من طراز سو-30 أو سو-35 اعترضت “إحدى طائراتنا” من الطائرات الصهريج “بشكل غير مهني”.

ولم يوضح الجنرال الأمريكي متى وأين وقع هذا الحادث، مشيرا إلى أنه لم يتم رصد وقوع أي حادث بين العسكريين الأمريكان والروس في سوريا من قبل.

وأبلغ قائد القوات الجوية الأمريكية في الشرق الأوسط الصحفيين أن الولايات المتحدة وروسيا كثفتا التواصل لتفادي وقوع حوادث بين الطائرات الحربية في الأجواء السورية مع ازدياد المجال الجوي هناك ازدحاما.

ولم يصدر تعليق على هذا الموضوع من قبل وزارة الدفاع الروسية حتى الآن./انتهى/

المصدر : سبوتنيك