أكد المتحدث بإسم الحكومة الإيرانية على أن إيران لا تستأذن أحدا لتعزيز قدراتها الدفاعية ولم تتطلع يوما لتخصيب اليورانيوم لأغراض عسكرية.

وأفادت برس شيعة، أن المتحدث بإسم الحكومة الإيرانية “محمد باقر نوبخت” ، وفي حديثه مع مجموعة من الصحفيين على هامش إجتماع مجلس الوزراء، أكد على أن إيران لا تستأذن اي جهة لتعزيز قدراتها الدفاعية والعسكرية، قائلا: لم نتطلع يوما لتخصيب اليورانيوم لأغراض عسكرية ونستطيع المضي في برنامجنا النووي مع الإلتزام بالعهود الدولية.

وفي سياق برنامج الحكومة لشهر رمضان قال نوبخت أن الحكومة تسعى لتوفير كافة السلع والمواد الغذائية اللازمة وهناك رقابة كثيفة على الأسعار.

وقال نوبخت، انه تم الحديث عن قضايا الإسكان في اطار ما اتفقت عليه لجنة الوزراء ومن المقرر انشاء مئات الآف من الوحدات السكنية في القرى والاقضية ضمن مشاريع الحماية الإجتماعية ومشروع “مسكن مهر”.

وحول موضوع بطء عملية فرز الاصوات في الإنتخابات الرئاسية قال المتحدث بإسم الحكومة، ان السبب يكمن في النسبة العالية للمشاركة، حيث تم استخدام أكثر من صندوق في بعض مراكز الإقتراع./انتهى/