أيّد رئيس الجمهورية اللبنانية، ميشال عون، موقف وزير الخارجية الرافض للبيان الصادرعن القمة العربية الإسلامية الأمريكية التي عقدت الأحد بالرياض، ووسمت حزب الله اللبناني بـ”الإرهاب”.

وقال الرئيس عون الثلاثاء في حديث أمام وفد نادي الصحافة إن”ما قاله وزير الخارجية عن الموقف اللبناني من إعلان الرياض صحيح 100%.

 وكان وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل قد أعلن، أن بلاده فوجئت بمضمون إعلان الرياض، الذي تم إصداره، يوم الأحد، عقب اختتام أعمال القمة العربية الإسلامية الأمريكية في العاصمة الرياض.

وقال باسيل، في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي في موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، الأحد: “لم نكن على علم بإعلان الرياض، لا بل كنا على علم أن لا بيان سيصدر بعد القمة، وقد فوجئنا بصدوره وبمضمونه ونحن في الطائرة بطريق العودة”.

وأضاف وزير الخارجية اللبناني: “أما وقد وصلنا إلى لبنان فنقول إننا نتمسك بخطاب القسم والبيان الوزاري وبسياسة النأي بلبنان عن مشاكل الخارج ضنا بلبنان وشعبه ووحدته”./انتهى/