اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية، ان ايران باعتبارها دولة تستند الى سيادة الشعب ، تنشد السلام والاستقرار وحسن الجوار في المنطقة وتعمل على مكافحة العنف والتطرف في المنطقة والعالم.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان المتحدث بإسم وزارة الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي” رد على الادعاءات المكررة والتدخلية التي اطلقها الرئيس الاميركي في الرياض أمس الاحد، وقال: بعد اقل من 48 ساعة من اقامة الانتخابات الرئاسية الرائعة في دورتها الثانية عشرة، والتي اثبت الشعب الايراني العظيم والوفي والغيور في داخل وخارج البلاد من خلال مشاركته الواسعة في الانتخابات، مرة اخرى تمسكه بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، سعى الرئيس الاميركي في كلمته التدخلية والمكررة والمليئة بالادعاءات الواهية ضد ايران الى الترويج للتخويف من ايران (ايران فوبيا)، وتشجيع دول المنطقة على شراء المزيد من الاسلحة الامريكية استمرارا لسياسات امريكا المعادية ضد ايران.
يتبع…………/