التقى سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية ببغداد “ايرج مسجدي” الخميس نائب الرئيس العراقي “اياد علاوي”، وبحث معه العلاقات بين البلدين.

واكد السفير مسجدي في هذا اللقاء  ان “الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت داعمة للعراق منذ ايام المعارضة وحتى اليوم، وانها تمد يد الصداقة للجميع ، وتسعى لتحقيق الامن والاستقرار في العراق والمنطقة حيث يجتازان اوضاعا حرجة”.

من جانبه قال نائب الرئيس العراقي اياد علاوي حسب بيان مكتبه ان “المنطقة لاتتحمل حربا اخرى وعلينا ان نعمل معا على استعادة الاستقرار لها”، موضحا ايران بما لها من روابط تاريخية وجغرافية مع العراق تبقى جارا مهما.

واكد علاوي رفض اي عدوان على ايران ، ورفض ان يصبح العراق منطلقا للعدوان على اي من الآخرين.

وجدد نائب الرئيس العراقي الدعوة الى “عقد مؤتمر امن اقليمي وبحضور ايران”.