دعى مرشح الرئاسة الجمهورية الإسلامية ” حجة الإسلام والمسلمين سيد إبراهيم رئيسي ” إلى مناظرة بين الرئيس الإيراني السابق “محمود أحمدي نجاد” والرئيس الحالي “الشيخ حسن روحاني ” وذلك أثناء خروجه من المناظرات الرئاسية في مؤسسة التلفزيون والإذاعة الإيرانية .

وأفادت برس شيعة أن سادن الروضة الرضوية المقدسة طلب بعد المناظرة الثانية التي جرت مساء اليوم الجمعة بين 6 مرشحين للرئاسة الجمهورية الإسلامية ، مناظرة بين الرئيس الإيراني السابق “محمود أحمدي نجاد” والرئيس الحالي “الشيخ حسن روحاني ” وقال “حتى متى ينبغي إحالة  الناس إلى أداء الحكومة السابقة (حكومة محمود أحمدي نجاد) في حال تسديد انتقادات لحكومة الرئيس روحاني بالنسبة إلى الوضع الراهن حيث تعزى جميع التأزمات والمشاكل إلى الحكومة السابقة ” .

يذكر أن المرشح رئيسي انتقد بشدة في المناظرات التي جرت بين 6 مرشحي الرئاسة الجمهورية بعض النقاط التي طرحت حول المفاوضات النووية وقال ان الاتفاق النووي الان على هيئة صك ويجب ان يصرف، مؤكدا ان الحكومة الحالية ليس لديها القدرة على صرف هذا الصك .

واشار رئيسي الى ان روحاني تعهد في رفع جميع العقوبات في حال الانتهاء من الاتفاق النووي، لافتا إلى عدم حدوث اي شىء ملموس لدى الشعب بعد التوقيع على الاتفاق النووي./انتهى/