أكد وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية محمد جواد ظريف أن الدول التي تتموقع في منطقة الخليج الفارسي الحيوية تحتاج كلها الى تعاون في ما بينها وعمل مشترك في القضايا المختلفة.

وأفادت برس شيعة أن محمد جواد ظريف دوّن مقالا بمناسبة اليوم الوطني للخليج الفارسي جاء فيه” أن 30نيسان فرصة مناسبة للتذكير باهمية منطقة الخليج الفارسي وضرورة متابعة القضايا البيئية والاقتصادية والامنية والسياسية التي تهم جميع الدول الموجودة في هذه المنطقة”.

واوضح وزير الخارجية الايراني أن سبب اطلاق هذا الاسم على هذا اليوم هو أن المستعمر البرتغالي قد ترك جزيرة هرمز والسواحل الجنوبية للبلاد وهذا يحتم علينا التذكير بهذه المناسبة واللحظة التاريخية الهامة التي شهدت خروج الأجنبي من المنطقة.

ونوه محمد جواد ظريف وزير خارجية ايران الى أن الحكومة الايرانية وانطلاقا من سياساتها الاستراتيجية المعتمدة على ضرورة حسن الجوار وبناء علاقات مع الدول تؤكد على ضرورة الحوار والتعاون المشترك لتوفير الأمن ومصالح الدول المشتركة وحل القضايا العالقة./انتهى/