استنكر الأمين العام للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية “حسين أمير عبداللهيان ” الهجوم العسكري الاسرائيلي على سوريا .

 وأفادت وكالة برس شيعة أن الأمين العام للمؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية دان في تصريح له اليوم الجمعة العدوان الصهيوني على سوريا مشددا على أن تل أبيب لا تفهم عواقب اللعب بالنار في سوريا .

وقال عبداللهيان ان مزاعم الكيان الصهيوني الفارغة بالتصدي لحزب الله في سورية لا يمكنها ان تشكل تبريرا لانتهاك القوانين والأعراف الدولية .

وأضاف هذا المسؤول ان حزب الله يدعم بقوة امن لبنان في مواجهة الارهاب التكفيري والصهيوني ونحن نعتز بدور حزب الله البناء في المنطقة .

وشدد بان الرئيس السوري بشار الاسد والجيش والشعب في سوريا قد فرضوا اليأس والاحباط على الكيان الصهيوني .

وتابع الامين العام للمؤتمر الدولي لدعم انتفاضة الشعب الفلسطيني ان هذه التحركات (الصهيونية) تاتي دعما للارهابيين وبهدف تقسيم الدول الاسلامية .

وقال  عبداللهيان ان الاعداء في المنطقة سيعترفون بالتالي بالحل السياسي في سوريا على أنه الحل الأنجع مؤكدا  ان الكيان الصهيوني الارهابي وغير الشرعي لن يضمه مكان في مستقبل المنطقة . /انتهى/