اكدت مساعدة الرئيس الايراني لشؤون المرأة والأسرة شهيندوخت ملاوردي على أهمية المساعي الحكومية لتحسين مكانة المرأة وتوفير فرص متكافئة للجميع في المجالات المختلفة

وأفادت وكالة برس شيعة إن مساعدة الرئيس الايراني لشؤون المرأة والأسرة شهيندوخت ملاوردي أشارت في ورشة عمل وزراء الدول الاسلامية لشؤون المرأة الذتي أقيمت اليوم في مشهد إلى إن إيجاد فرص متكافئة للرجال والنساء في المجالات المختلفة إحدى أهم الواجبات التي تسعى المنظمات الايرانية لتحقيقها في المجتمع للارتقاء بالمرأة. 

وأضافت ملاوردي إن جميع القضايا الاسرية المعنية بتقوية خلايا المجتمع تحتل اهتمام كبيرا من قبل المؤسسات الحكومية. 

واوضحت مساعدة الرئيس الايراني لشؤون المرأة والأسرة إن بعض الاجراءات المنفذة في ايران تهدف لتحسين مكامة المرأة ومنها تكوير البنى التحتية لسوق العمل والمجتمع وخلق فرص مناسبة للنساء ولاسيما اللواتي يتكفلن برعاية عوائلهن، وذلك امعانا من المؤسات المعنية بتخفيف المشاكل الاجتماعية. 

وأشارت ملاوردي إلى القوانين التي تسهل العمل على الامهات الجدد، موضحة ضرورة التعاون بين الدول الاسلامية للحصول على نتائج أفضل في مختلف طبقات المجتمع. /انتهى/.