اكد مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون القانونية والدولية على ضرورة تنفيذ جميع اطراف الاتفاق النووي التزاماتها من اجل انجاحه ، مشيرا الى ان مطالبات ايران باقية رغم نقض امريكا تعهداتها المنصوص عليها في الاتفاق.

وقال عراقجي في ختام اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي الذي عقد امس الثلاثاء في العاصمة النمساویة فیینا، حول تقییمه للموقف الامركي، قال عراقجي، ان اجتماع اللجنة المشتركة كان جیدا جدا وان تأكيد الجمیع  على تنفیذ تعهداتهم كان بمثابة رسالة مهمة.

واضاف رئي سلجنة متابعة الاتفاق النووي : ان الموقف الامريكي الراهن  هو الالتزام بالاتفاق النووي ، بذلك فان اعلان المسؤولين الامريكا بانهم سیقومون بمراجعته وبعض التصریحات السلبیة، بعیدة عن الاجواء الایجابیة اللازمة لتنفیذ الاتفاق، وقد جرى  بحث هذه القضایا في هذا الاجتماع.

وتابع قائلا :ان الجانب الامريكي اعلن رسميا بانه یقوم حالیا بمراجعة (review) الاتفاق النووي، الا انه سیظل ملتزما بتعهداته خلال فترة المراجعة هذه.

واردف عراقجي: كذلك نقوم بتقییم الاتفاق النووي حیث ان تقاریرنا التي نرفعها لمجلس الشورى الاسلامي دوريا كل 3 اشهر هي نتیجة لهذه التقییمات المستمرة.

يذكر  الاجتماع السابع للجنة المشتركة للاتفاق النووي (خطة العمل المشترك الشامل)  عقد في العاصة النمساویة فیینا امس الثلاثاء بحضور وفود ایران ودول مجموعة “5+1” ومندوبة الاتحاد الاوروبي.

وشارك في الاجتماع مساعدا وزير  الخارجیة الايراني للشؤون القانونیة والدولیة عباس عراقجي ومساعد الخارجیة للشؤون الاوروبية والامريكية مجید تخت روانجي ومساعدة مسؤولة السیاسة الخارجیة للاتحاد الاوروبي هیلغا شمیت./انتهى/

ویعتبر هذا الاجتماع الاول من نوعه بعد تسلم دونالد ترامب منصب الرئاسة في امیركا، وكان الاجتماع السابق قد عقد في 10 كانون الثاني 2017 قبل 10 ایام من انتهاء مهام حكومة اوباما وبطلب من وزیر الخارجیة الایراني محمد جواد ظریف للبحث حول نكث امیركا للعهد وتمدید القانون الامیركي المسمي “ایسا” ضد ایران./انتهى/