أسفرت عمليات واسعة النطاق نفذها الجيش اللبناني ضد مسلحي “داعش” الإرهابي في جرود القاع ورأس بعلبك (شمال لبنان) عن مقتل وجرح أكثر من 60 قياديا وعنصرا في التنظيم.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية بأن الجيش قصفت بالمدفعية الثقيلة والراجمات مواقع المسلحين بعد رصد تحركات مشبوهة.

وأضافت الوكالة أن طيران الجيش يشارك مشاركة واسعة في العملياتتسجل مشاركة واسعة لطيران مروحي في الاجواء، ويسمع صوت القصف بوضوح في منطقة البقاع الشمالي.

وفي وقت سابق من الاثنين، أعلن الإعلام الحربي التابع لحزب الله عن استهداف مركز قيادي ميداني لتنظيم “داعش” في شعبة الخاوية بجرود رأس بعلبك بالصواريخ الموجهة.

وقال الإعلام الحربي للحزب إن عددا من عناصر “داعش” قتلوا وأصيب آخرون في القصف.

كما قصف مسلحو حزب الله اللبناني عناصر تنظيم داعش في مناطق جبل الزويتيني والموصل بقصف مدفعي.

المصدر: الإعلام الحربي لحزب الله