أفاد مصدر أمني عراقي في محافظة نينوى، الاثنين، بأن قوة أمنية حررت مجموعة من الأطفال كانوا محتجزين لدى تنظيم “داعش” في الجانب الايمن ب‍الموصل، مشيرا الى وفاة احد الاطفال نتيجة عمليات تعذيب مارسته عناصر التنظيم. ‎

وقال المصدر في حديث لـ السومرية نيوز، إن “القوات الأمنية قامت بإطلاق سراح مجموعة من الأطفال في أطراف منطقة الزنجيلي بأيمن الموصل كانت قد احتجزتهم عصابات داعش الإرهابية”.

وأكد المصدر إن “القوات العراقية قد حررت الأطفال المحتجزين وأنقذت ثلاثة منهم بعد ان قيدتهم تلك العصابات حتى توفي طفل من جراء تعذيب تلك العصابات”.
وأوضح المصدر أن “التحقيقات الأولية مع الأطفال الناجين أفادت بأن أسباب احتجازهم من قبل عصابات داعش الإرهابية جاءت بسبب مخالفتهم للأوامر الشرعية التي تصدرها تلك العصابات”.

وتخوض القوات الامنية العراقية معارك عنيفة، اسفرت عن سيطرتها على أجزاء واسعة من مناطق الجانب الغربي من مدينة الموصل، وسط اشتباكات عنيفة مستمرة مع مسلحي تنظيم “داعش” الارهابي./انتهى/