صرّحت مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي بأن سوريا وايران هما محور محادثاتها في زيارتها الى روسيا.

وأفادت برس شيعة أن مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فدريكا موغريني تزور روسيا الاتحادية في القريب العاجل حيث ستجري مباحثات مع زير الخارجية الروسية سيرغي لافروف.

موغريني قالت إنها ستبحث مع الوزير الروسي الأزمة السورية وكيفية انهاء الحرب في هذا البلد، وأشارت أنها ستتطرق أيضا للقضية الليبية وموضوع ايران خلال زيارتها الى موسكو.

ونوّهت موغريني إلى أن تحسّن العلاقات الروسية الأوروبية من شأنها يحل العديد من المشاكل في المنطقة والعالم وفي أوروبا نفسها في شرق أوكرانيا، وأضافت”رفع العقوبات عن روسيا منوط بوقف الاشتباكات في تلك المنطقة في أقرب فرصة ممكنة”./انتهی/