كشف وزير الحرب الإسرائيلي السابق، موشيه يعالون، عن أن تنظيم “داعش” أطلق النار مرة واحدة بالخطأ فقط باتجاه الجولان ثم اعتذر عن ذلك على الفور، معتبرا أن الإيرانيين هم من يوجه بشنّ هجمات ضد إسرائيل.

وأفادت برس شيعة أن موقع القناة التلفزيونية الإسرائيلية العاشرة  نقل عن وزير الحرب الصهيوني السابق موشيه يعلون قوله إن “داعش أطلق النار مرة واحدة باتجاه الجولان واعتذر”.

واعتبر يعالون في تعليقه على حادثة الجولان، ليل الجمعة الماضي، أن “أغلب حالات إطلاق النار كانت تحصل من أراضي تقع تحت سيطرة الجيش السوري”، مشيراً إلى أن “حادثة واحدة حصلت، في الفترة الأخيرة، أطلق فيها داعش النار عن طريق الخطأ وقد اعتذر فوراً”.

ووجه يعالون أصابع الاتهام إلى إيران، معتبراً أن “الإيرانيين هم من يوجه بشنّ هجمات ضد إسرائيل”، مشدداً على أن ” داعش لم يكن ولا مرة هو من يطلق النار باتجاهنا بل كانت إيران دائماً “./انتهى/