يواصل الجيش السوري تقدّمه في ريف حماة الشمالي بعد أن استطاع تثبيت نقاطه منذ يومين في محيط طيبة الإمام.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الجيش السوري وحلفاءه استطاعوا أن يواصلوا التقدم في الريف الحموي حيث دخلوا مدينة حلفايا أكبر معاقل الارهابيين في ريف حماة الشمالي وحرروها من دنسهم.

كما واستطاع الجيش السوري التقدم نحو بلدة مورك، وسيطر على تلة بزام المشرفة، وأفادت بعض الأنباء عن تمكنه من انتزاع السيطرة على الحاجز الرئيس على طريق صوران-مورك.

وقد تبادل الارهابيين التهم كالعادة في في التخاذل والتراجع عن آخر البلدات الواقعة في المنطقة الحدودية بين محافظتي ادلب وحماة./انتهی/