كشف القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، مساء الخميس، عن مقتل ثلاثة من ابرز قادة ولاية ديالى في تنظيم “داعش” الارهابي بقصف جوي مكثف في المطيبيجة، مؤكدا ان القصف استهدف سبعة مواقع في ان واحد.

وقال المعموري في حديث لـ السومرية نيوز، ان “طائرات القوة الجوية قصفت بشكل مكثف سبعة اهداف لتنظيم داعش في ان واحد ضمن منطقة المطيبيجة على الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين من جهة قرى البو بكر والبو طراز، ما اسفر عن مقتل ثلاثة من ابرز قادة ولاية ديالى في التنظيم بالاضافة الى العديد من معاونيهم ومرافقيهم وفق المعلومات الاولية”.

واضاف المعموري ان “ثلاث زوارق وسبعة سيارات بعضها يحمل مسلحين واعتدة ومتفجرات تم تدميرها في القصف الجوي بالاضافة الى احدى المضافات المهمة”، مؤكدا ان “عملية القصف كانت دقيقة للغاية”.

وتعد المطيبيجة من المناطق الساخنة على الحدود بين محافظتي  ديالى وصلاح الدين، وتمثل منطلقا للكثير من هجمات “داعش” صوب المناطق المحررة خاصة في ناحية العظيم والمناطق القريبة منها./انتهى/