قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ان بريطانيا قد تشن هجمات على سوريا بدون موافقة البرلمان.

وأفادت برس شيعة نقلا عن صحيفة الاندبندينت أن وزير الخارجية البريطاني أكّد أن بلاده قد تشن هجمات على سوريا مع أميركا بدون موافقة البرلمان البريطاني.

ووصف وزير الخارجية البريطاني الرئيس الأسد بالوحش حسب ما نقلته الصحيفة، مؤكّدًا أن بريطانيا كانت على علم بالهجوم الصاروخي الأميركي قبل حدوثه، وتابع:”إذا طلبت أميركا من مرافقتها في الهجوم على سوريا، فالجواب السلبي سيكون صعبا”، بالرغم من أن البرلمان البريطاني قد رفض تحالف بريطانيا مع الولايات المتحدة لضرب سوريا.

وحول الأزمة الكورية الشمالية، قالالوزير البريطاني إن بلاده تقف م الولايات المتحدة ضد تهديدات بيونغ يانغ./انتهی/