أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، عن أمله في امتناع الولايات المتحدة عن القيام بأعمال أحادية الجانب ضد كوريا الشمالية كما جرى في سوريا.

وأفادت برس شيعة أن  لافروف صرّح اليوم الإثنين بأن روسيا لن تقبل بالإجراءات المغامرة النووية والصاروخية لبيونغ يانغ في انتهاك للعديد من قرارات مجلس الأمن الدولي، ولكن هذا لا يعني بتاتا أنه من الممكن وبنفس الطريقة، انتهاك القانون الدولي، باستخدام القوة لانتهاك ميثاق الأمم المتحدة.وأضاف:” لذلك أنا آمل جدا، أن لا تكون إجراءات أحادية الجانب مثل تلك التي شهدناها في الآونة الأخيرة بسوريا”.

وأعرب لافروف عن أمله بأن تتبع الولايات المتحدة الخط الذي “أعلن عنه مرارا خلال حملته الانتخابية ” الرئيس دونالد ترامب.

وأضاف وزير الخارجية الروسي: “سوف نركز على ما أكده الرئيس دونالد ترامب مجدا، وليس على كلمات مساعديه، وأكد الرئيس أنه يريد تحسين العلاقات مع روسيا. ونحن مستعدون لهذا، أيضا”./انتهی/