اكد رئيس منظمة الدفاع المدني الايراني العميد غلام رضا جلالي ، ان جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية بامتلاكه العناصر المتخصصة يعد الجيش الاكثر كفاءة في المنطقة.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان العميد جلالي اصدر بيانا هنأ فيه بمناسبة حلول يوم الجيش الايراني في 18 ابريل / نيسان ، واكد ان جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية اثبت انه جيش شعبي وعقائدي في الدفاع عن الحدود الجغرافية والعقائدية وهوية البلاد.
واشار الى وصف قائد الثورة الاسلامية ليوم الجيش بان يوم تاريخي وذات مغزى ومليئا بالذكريات الخالدة والهادفة ، ، وان يذكر كل عام ببطولات الرجال الذي دافعوا ببسالة عن الاسلام والوطن.
واعتبر رئيس منظمة الدفاع المدني ، يوم الجيش 18 ابريل 1979 بان يوم ولادة جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية وظهور مرحلة جديدة في تاريخ ثبات وبطولات هذه المؤسسة العسكرية والدور العظيم لرجال الجيش الغيورين على مختلف الاصعدة في صيانة استقلال ووحدة اراضي البلاد وافشال المؤامرات العديدة التي استهدفت ايران.
واكد جلالي ان يوم جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية يشكل فرصة قيمة جدا للتأمل في سجله المشرق في مختلف الميادين في الدفاع عن استقلال وحدة اراض يالبلاد والمشاركة في التصدي بلا هوادة للاعداء والتهديدات التي تحدق بالجمهورية الاسلامية.
واكد العميد جلالي ان جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية باعتبره جيشا شعبيا وعقائديا ويمتلك تجارب قيمة في مرحلة الدفاع المقدس والانجازات التي يحققها يوما بعد يوم ومن خلال توجيهات القيادة الحكيمة للقائد العام للقوات المسلحة وبامتلاكه العناصر المتخصصة واستخدام احدث المعدات والتقنيات الحديثة في انتاج المنتجات العسكرية ، قد بلغ الاقتدار الكامل ويعتبر حاليا الجيش الابرز والاكثر كفاءة بين جيوش المنطقة والعالم.
ونوه جلالي الى ان الاقتدار الدفاعي وقدرة الردع الشاملة والمؤثرة التي تمتلكها الجمهورية الاسلامية الايرانية تحققت بفضل بطولات وتضحيات ابناء الشعب الايراني في الجيش والحرس الثوري وباقي القوات المسلحة الايرانية في تعزيز الامن وصون الاستقلال ووحدة الاراضي وقيم الثورة الاسلامية ، مؤكدا ان الوحدة والتنسيق الشامل هي ميزة استراتيجية للقوات المسلحة الايرانية ، والتي زرعت اليأس والخوف في نفوس الاعداء واحبطت مؤامراتهم./انتهى/