طمئن الرئيس الإيراني “الشيخ حسن روحاني ” في رسالة تعزية وتعاطف إلى أهالي المحافظات المنكوبة بالفيضانات في إيران على أن الحكومة لاتدخر جهدا في مساندتهم وستتخذ الإجراءات اللازمة في هذا الصدد .

وأفادت برس شيعة أن الرئيس الإيراني وفي بيان أصدره اليوم الأحد أعرب عن تعاطفه لضحايا السيل بمن فيهم أهالي أذربيجان الشرقية والغربية وأردبيل وخاصة ذوي الضحايا والمتضررين مطمئنا أن الحكومة الإيرانية ستتخذ كل الإجراءات اللازمة في هذا الصدد وستعمل من أجل التعويض عن الأضرار التي لحقت بسكان هذه المناطق .

وقال روحاني إن حادثة وقوع السيول في محافظات اذربيجان الشرقية واذربيجان الغربية وكردستان واردبيل والتي ادت الى مصرع عدد من المواطنين أثارت حزنا مؤلما وكبيرا لدى عامة الشعب الإيراني ومسؤولي البلاد .

وطالب المسؤولين والجهات المختصة في هذا الشأن والوزراء بالاسراع في ايصال المساعدات للمنكوبين وإمدادهم بكل ما يحتاج إليه سكان هذه المناطق المتضررة .

وفي هذا البيان أعرب الرئيس الإيراني عن تعازيه ومواساته لأسر ضحايا هذا الحادث سائلا المولى تعالى بان يلهم ذويهم الصبر والسلوان والرحمة والمغفرة لهم  ./انتهى/