دعا رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي قوات الدفاع الذاتي إلى أن تكون مستعدة لحماية البلاد ومواطنيها في ظل توسع كوريا الشمالية في قدراتها الصاروخية والنووية.

ونقلت قناة “NHK” التلفزيونية عن آبي قوله أمام منتسبي قاعدة عسكرية في مدينة كوماموتو إن خطورة أسلحة كوريا الشمالية النووية والصاروخية تشتد، وتزداد أعداد الطائرات الأجنبية التي تقترب من أجوائنا من الجهة الجنوبية الغربية (يقصد على الأرجح الطائرات الصينية).

واستطرد رئيس الوزراء الياباني في مخاطبة عسكريي بلاده قائلا :”يتسع التهديد الإرهابي في العالم، ومهما كانت الأوضاع، يجب عليكم حماية حياة وممتلكات مواطنينا، وأراضينا، ومياهنا الإقليمية ومجالنا الجوي، وأن تسهموا في تحقيق السلام والاستقرار في العالم”.

يأتي تصريح آبي على خلفية ازدياد التوتر حول شبه الجزيرة الكورية بشكل غير مسبوق، بخاصة عقب إرسال الولايات المتحدة قوة بحرية ضخمة إلى المنطقة، وتأكيد البنتاغون أن جميع الخيارات مطروحة في التعامل مع الشطر الكوري الشمالي.

وفي سياق متصل، أفادت وكالة أنباء “Kyodo” اليوم بأن مجلس الأمن القومي الياباني باشر منذ فبراير الماضي في دراسة التدابير الضرورية لحماية البلاد ومواطنيها إذا وقعت “حالة طارئة” في شبه الجزيرة الكورية./انتهى/